مقالات وتقارير

المنبر الموحد من حضر ومن غاااااب

بقلم/ أم الصادق الشريف*

بمناسبة إحياء يوم القدس العالمي الذي أسسه الإمام الخميني(رضوان الله عليه) اقامت اللجنة المركزية لإحياء يوم القدس العالمي فعالية افتراضية بعنوان “المنبر الموحد”، عصر امس الاربعاء، م٥/٥/٢٠، حضر البث المباشر للفعاليةقيادات من كل دول محور المقاومة الإسلامية.
لكن يا جماعة مابش من يمثل خاين الحرمين ولا مصر ولا الأردن ولا الإمارات ولا حتى بلاد أردوغان من تدعي خلافة الإسلام ولا اختها قطر !! ولا ولا ولا! لاهذا العام ولا ما قبله من الأعوام!! وهم حتى حلية النساء اخذوها في جمعياتهم قالوا للاقصى!! بس لما تجتمع قيادات الأقصى يغيبوا ليييش ياترى؟!، ياجماعةحتى قنواتهم كل مااتابع برنامج فعالية عن فلسطين وفيها ذكر تحرير القدس بتكون قناة الجزيرة مشغولة ببث مباشر مع متخصصون في تربية الحيوان او حقوق الطيور! أما قناة الحدث فقد هي عبرية صريح، بس انا الصدق ماالوم إلا ناس نعرفهم كانوا من جدهم مع القدس لكن هذه الأيام قالوا مابش خير فيكم ولا في السعودية خلونا محايدين، قلنا يا جماعة انتو تعتقدوا أن احنااهل مصالح وفلسطين شماعة كما تقولوا طيب اسمعو ماقالت اليوم قيادات فلسطين بثا مباشر على الملاء اذا ماسمعتم الأعوام الماضية واستجيبوا لندائهم وقفوا معهم واسمعوا منهم من هو العدو ومن هو الصديق لهم، نبداء بمقتطفات مختصرة لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية:
*”معركة القدس مفتوحة على مصراعيها ولا زلنا أمام تهديدات حقيقية وجدية لا سيما مع تهديدات المستوطنين باقتحام المسجد الأقصى في 28 رمضان في تحد سافر لمشاعر الأمة،أدعو شعوب أمتنا للوقوف موقفا صلبا وقويا في دعم أهلنا المرابطين في الأقصى والقدس، قرارنا هو عدم السماح للصهاينة أن يعربدوا في القدس أو أن يقتحموا الأقصى في 28 من رمضان،على الأمة أن تهب لتقول لا للمحتلين والغزاة ولا للمساس بالمسجد الأقصى، أحيي الجمهورية الإسلامية في إيران على التزامها الصارم بدعم المقاومة في فلسطين وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وإحياء يوم القدس العالمي”.
*وهذا كلام الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة:مختصر ايضا قال: “تحتفل الأمة بيوم القدس العالمي باعتباره يوما جامعا لآمالها وطموحاتها،العدو الصهيوني الذي يحتل القدس ويعلن صباح مساء أنها عاصمة كيانه،ورمز وجوده ويعمل على تجريد الشعب الفلسطيني من وجوده بعمليات الهدم المستمرة والاستيلاء بالقوة المسلحة على بيوت سكان المدينة الأصليين،بالرغم من كل ما يبذله العدو، فإن شعبنا الفلسطيني لا يزال يقاوم على مدى أكثر من قرن، ويثبت يوما بعد يوم قدرته على الصمود ويؤكد ثباته على أرضه وتطور مقاومته التي تتنامى وتكبر
قوى المقاومة في المنطقة لم تبخل ولم تتردد في دعم الشعب الفلسطيني ومقاومته بالمال والسلاح والتأييد السياسي والمعنوي،محور المقاومة يكبر ويتسع وغير موازين القوى التي كانت مختلة لصالح العدو بشكل كامل، فغزة بات يحسب لها ألف حساب في مواجهة المشروع الصهيوني، ولتصبح القدس أكثر قوة والتفافا حول المقاومة”.
*وهذا مقتطف من كلام ممثل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين: “.. يوم القدس يوم عالمي بامتياز تحييه الشعوب في مختلف أنحاء العالم، ويعني أن فلسطين كل فلسطين هي للأمة بأسرها، نؤكد للأمة أننا سنستمر في النضال حتى تحرير فلسطين وعبر المقاومة وليس أمامنا خيار غيرها،سنقف إلى جانب قوى المقاومة لمناهضة الظلم والعدوان الأمريكي الإسرائيلي، نؤكد تحالفنا مع محور المقاومة، وخندق المقاومة تحالف استراتيجي لا يمكن أن يتزعزع، سنعمل ما لدينا من أجل توحيد الساحة الفلسطينية مع استمرار المقاومة وعلى قاعدة المقاومة وفي مقدمتها الكفاح المسلح، سنعمل على تطوير وتفعيل محور المقاومة مع إخوتنا في كل فصائل المقاومة سواء في العراق أو سوريا أو اليمن أو لبنان أو إيران، كل المؤامرات على إيران فشلت، وحققت إيران بسواعد أبنائها وحنكة قيادتها ووحدة شعبها الانتصار والإنجازات التي تحققت في الفترة الأخيرة، نتوجه بالتحية والتقدير للقيادة الإيرانية وعلى رأسها السيد علي الخامنئي وللشعب الإيراني”.
*وهذا مقتطف من كلام رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري:
“القدس هي الجوهرة وبوابة الأرض إلى السماء، في يوم القدس العالمي ندعو لتثبيت البوصلة نحو القدس، علينا أن نذكر القدس في كل يوم وكل وقت لأنها لا تزال حتى الآن تحت نير الاحتلال والتهويد فيها مستمر نظرا لانشغال العالم العربي والإسلامي عنها،يجب دعم عوامل ثبات المقدسيين في مدينتهم..،القدس أمانة في أعناقنا جميعا، وتحتاج إلى الدعم الحقيقي عبر تحشيد طاقات العرب والمسلمين للنشاط السياسي من أجل إنهاء الاحتلال”. هذا ليس كلام ايران ولا حزب الله ولا أنصار الله هذا كلام قيادة المقاومة الفلسطينية فلا عذر للتخاذل عن خروجك غدا الجمعة ولا عن موقفك مع محور المقاومة ..


#يوم_القدس_العالمي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى