تصاميم عامة

(اليمن مقبرة الغزاة)

يا خادمَ الصنمينِ: معذرةً

إن قُطِّعَتْ أذيالُكَ الصُغرى!

لكَ من سلاحِ الكونِ مُعظمُهُ
لكنّنا مَنْ يحصُدُ النّصرا

مَنْ كانَ نورُ اللهِ عُدّتَهُ
هو صاحبُ الترسانةِ الكُبرى!!

الشاعر/ معاذ الجنيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى